P08-02-N25168-640_869497_large

الجامعة اللبنانية في خطر بقلم جان زغيب

مهما ركضت الأيام، وتعبت الشكاوى، فالكلام لا يتعب والحق لا يختبئ. منذ سنوات، وعندما كنت على المقاعد الدراسيّة في مدرستي الخاصة، كنت أقارن كلّ ما حولي ومنه الأسوأ ومنه الأفضل. فكنت أرى الفرق بين المدارس الخاصة والكفوءة وبين المدارس الرسميّة التي يطغو عليها الفقر المادي والمستوى العلمي الضعيف. وحينها كانوا يقولون ” كل شي بحقّو”…